1. مقدمة للمدرسة والمنهج والطريقة

1.   مقدمة للمدرسة والمنهج والطريقة

------------------------------------------------

أهلا بك في الوحدة 1 وفي البدء أخيرا بالدراسة الفعلية في مدرسة fbSBS أو e-SBS. في هذه الوحدة سنضع أمامك الأساسيات لكل ما سيتم فيما بعد. ولذلك فهذه الوحدة هي في الحقيقة وحدة هامة للغاية. ما سنقدمه لاحقا قد يكون بالنسبة للبعض طريقة جديدة للتفكير والدراسة للكتاب المقدس ومليئة بالمصطلحات والأفكار الجديدة والغير معروفة لك. فجميع التخصصات وفروع المعرفة المختلفة لديها لغتها الخاصة والمباديء والمفاهيم الخاصة بها والتي تحتاج إلى الاستيعاب.

مدرسة الدراسات الكتابية قد تبنت المنهج الاستقرائي لدراسة الكتاب المقدس كوسيلتها في دراسة النص الكتابي، وقد طورت أيضا طريقة ديناميكية لدراسة الكتاب المقدس حتى يتمكن الطلاب من التطبيق العملي لهذا المنهج الاستقرائي وبالتالي قامت بابتكار هذا النظام الفعال في الدراسة الذي سنقدمه لك.وهذا ينطبق على كل المجالات سواء كان مجال الطب أوالهندسة أو التدريب الرياضي أو التصوير أو حتى دراسة الكتاب المقدس. ولكن بمجرد فهم اللغة الخاصة بالمجال، وبمجرد أن تصبح المباديء والمفاهيم متعارف عليها، تصبح هذه اللغة جزء طبيعي من الحياة. فمن فضلك تشجع، فهذا سينطبق عليك أنت أيضا.

 وكما سنرى في هذه الوحدة، أن الدراسة الاستقرائية للكتاب المقدس تتكون من ثلاثة خطوات رئيسية، الملاحظة والتفسير والتطبيق. وبالنسبة للطريقة التي ابتكرناها للدراسة فهي مؤسسة على قراءة الكتاب المقدس خمس مرات وعلى أربعة طرق لتسجيل الاكتشافات والدراسة التي نقوم بها. تكمن عبقرية هذه الطريقة، كما سترى فيما بعد، أن كل خطوة مصممة حتى تشجع الطالب على الدراسة متبعا المنهج الاستقرائي.

بالنسبة للدراسة في أول سفر، وهو رسالة فليمون، سيكون تركيزنا حول تقديم وبداية تطوير المهارات المطلوبة لاستخدام وتوظيف المنهج الاستقرائي في الدراسة، ثم في الأسفار اللاحقة في هذا القسم، ومع استمرارك في التدريب على هذه المهارات، سوف نقدم لك طريقة الدراسة خطوة بخطوة. من فضلك، نريد منك أن تفهم من البداية أن طريقة ونظام الدراسة التي سنقدمها لك هي مصمم لتخدمك وتساعدك خلال دراستك، وكلما أصبحت على دراية بها أكثر، كلما كانت أكثر فائدة لك، ولكن وكما هو الأمر مع أي نظام وطريقة جديدة نحتاج أن نتعلمها، سيكون هناك بعض منحنيات التعلم التي تحتاج لبعض الوقت في الفهم والاستيعاب. ولكننا نضمن لك، أنك بعد فترة قصيرة جدا، ستكون على دراية كامل بالدراسة وسيصبح المنهج الاستقرائي وطريقة الدراسة المستخدمة أصدقاء لك وسيخدمانك ويخدمان دراستك بشكل رائع.  

آخر تعديل: الأربعاء، 16 تشرين الأول 2013، 8:20