التجهيز للرحلة

 

ما الذي ستقوم به؟ 

هذه الرحلة الاستكشافية هي مثل رحلة للحج أكثر منها رحلة على الطريق أو رحلة بحرية أو رحلة سفاري. هذا يجعل منك حاج - شخص في رحلة لزيارة أحد الأماكن المقدسة كنوع من أنواع التكريس الديني. ستجد أن التجهيز والمستلزمات التي تحتاجها للرحلة ستعكس طبيعة هذه الرحلة.  

 

إلى أين أنت ذاهب؟ 

عبر الكتاب المقدس، سفر بعد الآخر - لن تتحرك من التكوين للرؤيا، لكن ستبدأ رحلتك بالعهد الجديد وتتجه منه إلى العهد القديم. ستكون الرحلة أكثر من مجرد تحرك وتقدم داخل الكتاب المقدس، ستكون أيضا تقدم في النضج المسيحي.  

 

 

كيف ستسافر؟

هذه المدرسة تستخدم النهج الاستقرائي في دراسة الكتاب المقدس. ولذلك، سيكون تقدمك مؤسس على الصلاة وتبعا لطريقة محددة ومؤسس على التأمل والتحليل وفي بعض الأحيان سيكون عاطفي ويحمل الكثير من المشاعر المختلفة.   

 

 

متى ستصل؟ 

لا يوجد وقت محدد للدراسة، كل طالب يبدأ وينتهي من دراسة كل سفر حسب الوقت المتاح له، ولكننا نشجعك أن تخصص عدد ساعات معينة كل أسبوع تخصصها للدراسة.

 

 

من سيسافر معك؟ 

لكل سفر سيكون معك أحد الخدام ليدعمك ويساعدك وسيكون معك زملاء من الطلبة الآخرين. نشجعك أن تتعرف على الخادم المسئول عنك وعلى  زملائك في الفصل الدراسي  ونشجع أن تكونوا معا مجموعة هدفها التشجيع وزيادة المعرفة. وأيضا وبالتأكيد، سيكون الروح القدس مرشدا لك خلال هذه الرحلة. 

 

 

لماذا ندرس بالنهج الاستقرائي؟ 

لأن النهج الاستقرائي في الدراسة هو عبارة عن عملية مرحلية من الاستكشاف، والتي تسمح للكتاب المقدس أن يتكلم عن نفسه بينما نضع نحن أفكارنا المسبقة جانبا (بكل ما استطعنا من قدرة) حتى نلاحظ تفاصيل النص الذي ندرسه وحتى نرى ما يريد النص أن يقوله. عندما ندرس الكتاب المقدس داخل السياق الخاص به، سنكون قادرين أكثر على الإجابة على السؤال "ماذا يريد الكاتب (وبالتالي، الروح القدس) أن يقوله للقاريء/المستمع الأصلي؟" وسيصبح هذا بمثابة الصخرة الصلبة والأساس المتين الذي يمكننا على أساسه بناء التطبيق العملي للكتاب المقدس، في حياتنا الشخصية وفي العالم الذي نعيش فيه.  

آخر تعديل: الأحد، 16 تـمـوز 2017، 2:47